El Radio 9090 FM
#
 أجيال | خلال فترة الرضاعة الطبيعية .. تحذير من الدايت وصبغة الشعر

أجيال | خلال فترة الرضاعة الطبيعية .. تحذير من الدايت وصبغة الشعر

قال الدكتور محمد رفعت استشارى طب الأطفال إن الرضاعة الطبيعية تعتبر أهم وأفضل ما يمكن أن تقدمه الأم للطفل خلال الساعات الأولى للولادة.

وأضاف رفعت خلال حلقة اليوم من برنامج "أجيال" والمذاع على "الراديو 9090" والذى تشاركه تقديمه فاطمة مصطفى أن الأم تحتاج لتجهيز جسمها وإعداده للحمل قبل القرار بمدة لا تقل عن 3 أشهر، بما فى ذلك تهيئة الجسم لإفراز اللبن الطبيعى لرضاعة الطفل، كما يجب الاهتمام باستخدام مستحضرات الرعاية الطبية التى تضمن للأم عدم التعرض لتشقق الحلمات المؤلم الذى يرتبط ببداية الرضاعة للطفل.

وأكد استشارى طب الأطفال أنه لابد من الاهتمام بالأغذية الطبيعية التى تساعد على زيادة لبن الثدى، كالخضروات الورقية وعلى رأسها الجرجير، والأسماك المشوية، مع الحفاظ على تناول كميات كافية من السوائل، والانتظام فى الرضاعة، حيث يعتبر إفراغ الثدى من الحليب هو أفضل محفز لإنتاج المزيد من الحليب.

وحذر رفعت من مخاطر الاعتماد على الأدوية المحفزة لإفراز حليب الأم والذى يتسبب فى الإخلال بمنظومة الهرمونات فى الجسم.

وأشار استشارى طب الأطفال، أن الأم لابد وأن تراعى التغذية الصحية حيث يتأثر الطفل بطعام الأم، لذا لابد من الابتعاد عن المشروبات التى تحتوى على الكافيين والتى تسبب إصابة الطفل بالأرق، وكذلك التدخين والذى يعد من أخطر العادات التى تؤثر على صحة الأم والطفل على حد سواء.

وحذررفعت استشارى طب الأطفال من اتباع الأم لحميات غذائية بهدف التخلص من الوزن الزائد خلال فترة الرضاعة إلا تحت إشراف طبى كامل.

وأضاف رفعت أنه لا يجب على الإطلاق أن تمتنع الأم عن تناول أى عنصر من العناصر الغذائية بما فيها النشويات، حيث يحتاج بناء جسم الطفل لكل تلك العناصر الغذائية.

وحذر استشارى طب الأطفال من اتباع بروتوكولات العلاج طويلة المدى والتى يمكن تأجيلها لحين انتهاء فترة الرضاعة، أو الفطام حتى لا تتسبب فى الإضرار بالطفل، كما حذر رفعت من تغيير لون الشعر بالصبغة أثناء الحمل أو بعد الولادة خلال فترة الرضاعة، أو استخدام المواد المخصصة لفرد الشعر كالكيراتين أو غيرها، حيت تتسبب جميعا فى إلحاق الأذى بالطفل خلال تلك المرحلة الحساسة من عمره.