El Radio 9090 FM
#
عاجل .. 6 قرارات لأعضاء ملتقى الحوار الليبى عقب اجتماع بنغازى

أصدر أعضاء ملتقى الحوار السياسى الليبى عن إقليم برقة، منذ قليل، بيانا، عقب اجتماعهم، مساء أمس الثلاثاء، فى مدينة بنغازى، لمناقشة المسارات التى تجرى لتنفيذ خارطة الطريق وعلى رأسها تشكيل السلطة التنفيذية، والمسار الدستورى الذى تتولاه اللجنة القانونية المنبثقة عن الملتقى.

وقال أعضاء ملتقى الحوار الليبى: نحن أعضاء ملتقى الحوار السياسى الليبى عن إقليم برقة المجتمعون اليوم الثلاثاء الموافق 23 فبراير 2021 فى بنغازى بالحضور المباشر، والافتراضى عبر الزووم، لمناقشة المسارات التى تُجرى الآن لتنفيذ خارطة الطريق وعلى رأسها تشكيل السلطة التنفيذية والمسار الدستورى الذى تتولاه اللجنة القانونية المنبثقة عن الملتقى ولقد انتهى هذا الاجتماع إلى..

أولا: دعوة يان كوبيتش، مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى حث مجلس الأمن على وجه السرعة لاعتماد مخرجات ملتقى الحوار السياسى الليبى التى انتهت إليها اجتماعات تونس وجنيف، وذلك لقطع الطريق أمام محاولات إجهاض قرارات الملتقى التى ستقود إلى انتخابات 24 ديسمبر 2021.

ثانياً: نهيب بأعضاء مجلس النواب الالتئام على وجه السرعة فى جلسة قانونية مكتملة النصاب لإتمام الاستحقاقات المطلوبة منهم للمرحلة المقبلة وأن يكونوا فى مستوى تطلعات الشعب الليبى.

ثالثاً: نوصى رئيس الحكومة أن يراعى التوزيع العادل للوزارات والوظائف التنفيذية على الأقاليم الثلاثة، والأخذ فى الاعتبار أهمية هذه الوزارات، وتأثيرها على الإقليم الواقعة فى نطاقه، وكذلك الحرص على أن يكون معيار تولى هذه الوزارات الكفاءة، والخبرة والنزاهة وألا تطغى عليها المحاصصة المجردة.

رابعا: نناشد الجميع بضرورة مراعاة تكافؤ الفرص، والابتعاد عن تضارب المصالح بين السلطات الثلاثة وإتاحة الفرصة للتنافس الشريف بأن يتقدم لشغل المناصب الوزارية والسيادية أشخاص متعددون تتم المفاضلة بينهم لاختيار الشخص المناسب.

خامسا: لا يفوتنا أن نوصى اللجنة القانونية المنبثقة عن الملتقى بضرورة التوجه نحو قاعدة دستورية للانتخابات المقبلة تضمن حق كل الليبين فى اختيار رئيسهم القادم عبر الانتخابات الرئاسية المباشرة دون وصاية من أحد.

وفى الختام، ندعو أعضاء مجلس النواب والدولة إلى عدم التدخل فى تشكيل الحكومة، والاكتفاء بدورهم المحايد فى منح الثقة وأن يتيحوا الفرصة لغيرهم من الكفاءات المختصة للمساهمة فى مرحلة بناء الدولة.