El Radio 9090 FM
#
أحمد المالكى: ضعاف النفوس سبب المشكلات التى يعانى منها الشعراء والملحنين

نظمت اليوم، إدارة الملكية الفكرية والتنافسية بجامعة الدول العربية، احتفالا تحت شعار "الملكية الفكرية والشباب.. الابتكار من أجل مستقبل أفضل".

الاحتفال شهد حضور الدكتورة مها بخيت، مدير إدارة الملكية الفكرية والتنافسية فى جامعة الدول العربية، والملحن مدين، والشاعر الغنائى أحمد المالكى، والفنان رامى وحيد، بالإضافة إلى العديد من الباحثين والمهتمين بقضايا الملكية الفكرية فى مصر والدول العربية والشخصيات العامة.

وقال الملحن مدين: "منذ فترة طويلة كنت اسمع عن مسمى حقوق الملكية الفكرية، لكننى حين قررت دخول المجال الفنى لم أكن أعرف آلية تطبيقها وكيف يمكننى الحصول على حقى، وبعد أن احترفت مهنتى الغناء والتلحين حضرت مؤتمر فى عام 2015 كانت فكرته الأساسية تدور حول حرية الابداع، مضيفا: "بعد المؤتمر بفترة وجدت أننى من أكثر الأشخاص الذين تضرروا بسبب الانتهاكات التى تحدث فى الوقت الحالى مع انتشار الإنترنت فى مختلف أنحاء العالم، وكانت أول مشكلة تحدث لى هو نزول أغنية خاصة بى وانتشارها بطريقة كبيرة للغاية، لكنها كانت بصوت المطرب الشعبى رضا البحراوى، الذى حقق من خلال الأغنية ما يصل إلى 10 مليون مشاهدة"، ولفت مدين إلى أن فكرة انتهاك حقوق الملكية الفكرية أصبحت سهلة فى وقتنا الحالى.

ندوة الملكية الفكرية والشباب

وقال الشاعر الغنائى أحمد المالكى: "فكرة انتهاك حقوق الملكية الفكرية أضرتنى فى بداية عملى كشاعر غنائى، على سبيل المثال هناك أغنية بعنوان "قولوا سماح" قدمتها لتامر عاشور، وكان من المفترض أن يغنيها، لكننا فوجئنا أنها موجودة على إحدى المنصات الغنائية الشهيرة بصوت عمر كمال، مما دفعنى إلى اتخاذ جميع الإجراءات القانونية لكى اتمكن من منع الأغنية لكن للأسف الإجراءات معقدة للغاية وتأخذ سنوات طويلة جدا والأغنية مازالت موجودة حتى يومنا هذا بصوت عمر كمال".

وأضاف المالكى أن ضعاف النفوس سبب المشكلات التى يعانى منها الشعراء والملحنين.