El Radio 9090 FM
#
لميس جابر: عناصر جماعة الإخوان على مر العصور خونة

لميس جابر: عناصر جماعة الإخوان على مر العصور خونة

قالت الإعلامية لميس جابر، إن عناصر جماعة الإخوان الإرهابية يتصفون بالخيانة على مر العصور، على الرغم من نشأتهم القائمة على السمع والطاعة.

وذكرت بأن هنداوى دوير، أحد عناصر التنظيم من أقنع محمود بالقيام بعملية الاغتيال، وهو من أدلى باعترافات تفصيلة أمام القاضى بمحاولته إقناع عبد اللطيف بعدم الذهاب ولكنه أصر على التنفيذ، وأشار إلى أن القاضى استشعر برغبة عبداللطيف الحديث وعندما أذن له قال المتهم:"إنه متربى على السمع والطاعة" وأن نظام الخلايا العنقودية فى الجماعة مكون من 7 أفراد لا يعرفون بعضهم، ولا يجوز لأحد فيهم الخروج عن الأمر.  

وتابعت جابر: "أن المتهم أوضح أمام القاضى أنهم قبل تنفيذ العملية عرضوا عليه "قميص ناسف" عبارة عن سديرى يتصل بسلك يرتديه أسفل ملابسه ثم يذهب للرئيس عبدالناصر ويقوم باحتضانه". 

وألمحت جابر أن محمود عبداللطيف وفقا لاعترافاته أمام المحكمة بأنه رفض تنفيذ تلك الخطة، وعلل ذلك قائلا:"أخبروه بأنه سوف يقتل بعد موت عبدالناصر" فضلا عن وجود أرواح لاذنب لها.

ووصفت خلال حديثها عن محاكمة الإخوانى محمود عبداللطيف المتورط فى محاولة الاغتيال، أن الهدف ليس قتل عبدالناصر ولكن قتل الضباط الأحرار الـ "13" و160 ضابطًا آخرين. 

وأشارت جابر إلى أنهم حاولوا تأييد ثورة يوليو فى بداية الأمر، واللعب على شعبية الضباط الأحرار،إلا أنهم بدأوا يطمعون فى الحصول على عدد من المناصب الوزارية. 

وأوضحت أن الرافعى ذكر فى كتابه:"لو نجحت مؤامرة جماعة الإخوان لتكونت حكومة يسودها التعصب المذهبى وترجع بنا للوراء فمكتب الإرشاد لديهم بمثابة مجلس الوزراء".  

كانت الإعلامية لميس جابر، قد كشفت تفاصيل محاكمة تورط الإخوانى محمود عبداللطيف أحد أعضاء التنظيم السرى بجماعة الإخوان فى محاولة اغتيال الزعيم الراحل جمال عبدالناصر.