El Radio 9090 FM
#
اسمع منى.. أبرز المحطات فى حياة الزعيم مصطفى كامل

اسمع منى.. أبرز المحطات فى حياة الزعيم مصطفى كامل

بدأت الإعلامية داليا الخطيب حلقة اليوم من برنامج "اسمع منى" المذاع على الراديو 9090، بمقولة للزعيم السياسى الكبير مصطفى كامل وهى "لو لم أكن مصريا لوددت أن أكون مصريا".

وتحدثت داليا الخطيب فى "اسمع منى" عن أبرز المحطات التى كانت فى حياة الزعيم السياسى "مصطفى كامل" الذى اشتهر بحبه لوطنه وعاش حياته وهو يدافع عنها.

وأشارت إلى أن مصطفى كامل ولد فى 14 أغسطس 1874، وتميز منذ صغره بالذكاء والنباهة، وكان والده يتنبأ له بمستقبل باهر، ودرس فى مدرسة الخديوية أفضل مدارس مصر آنذاك وهناك أسس جماعة أدبية وطنية كان يخطب من خلالها فى زملائه.

وبعد الانتهاء منها التحق بمدرسة الحقوق التى كانت تعد مدرسة الكتابة والخطابة فى عصره، فأتقن اللغة الفرنسية، وسافر بعدها فرنسا ليلتحق بمدرسة الحقوق الفرنسية ليستكمل بقية سنوات دراسته.

وبعدها عاد لبلده بعد الاحتلال البريطانى على مصر، ليدافع عن حقوق مصر، وانشأ جريدة اللواء التى تصدر بـ 3 لغات، وكان مقتنعا بأن التعليم يعد أمرا ضروريا لأجل تنوير العقول ويعد هو الحل للتخلص من الاحتلال على مصر، لذا بدأ يجمع الأموال لإنشاء جامعة مصرية.

وأوضحت أنه بعد تلك الفترة مرض مصطفى كامل وسافر للعلاج ووقتها وقعت حادثة "دنشواى" ثم قطع رحلة العلاج وعاد لمصر للدفاع عن حقوقها حتى آخر نفسه فيه.

وتوفى مصطفى كامل فى 10 فبراير 1908 عن عمر 34 عاما، ثم تم إنشاء متحف مخصص له بميدان صلاح الدين بحى القلعة، ويشمل قاعتين ويضم عدد كبير من مقتنيات وكتب وأداوات طعام ولوحات زيتية تصور حادثة دنشواى، مشيرة إلى أنه خلال الفترة الأخيرة شمل المتحف أعمال تطوير بالخارج والداخل.

واختتمت داليا الخطيب كلامها وقالت: "هيفضل اسمه حاضر على مر الأجيال.. وكان خير مثال لحب الوطن وجهوده وكلماته جزء لا يتجزأ من مصر".