El Radio 9090 FM
#
اسمع منى.. حكاية المجاهدة السيناوية فرحانة سالم

اسمع منى.. حكاية المجاهدة السيناوية فرحانة سالم

احتفت الإعلامية داليا الخطيب، اليوم الثلاثاء، بالمجاهدة السيناوية فرحانة حسين سالم، والتى كرمها الرئيس السيسى فى عيد الأم عام 2021، تقديرًا لدورها وكفاحها ضد الاحتلال فى فترة الحرب.

وقالت داليا الخطيب، خلال برنامجها "اسمع منى"، المذاع عبر أثير الراديو 9090، إن الشيخة فرحانة حسين سالم، واحدة من بطلات مصر وبطلات حرب أكتوبر، حيث ساهمت بالتعاون مع المخابرات الحربية فى نقل المعلومات من الجانب الذى كانت تحتله إسرائيل إلى الجانب المصرى فى الضفة الأخرى.

وأضافت داليا الخطيب، أن الشيخة فرحانة سالم اضطرت بعد الحرب للعيش فى إمبابة لمدة سنة، لكنها بدأت بعد ذلك العمل فى تجارة الأقمشة لتسهيل مهمتها فى التعاون مع المخابرات الحربية، وتم تكليفها بمهمة رصد القوات الإسرائيلية، حيث قامت برصد تمركزات العدو على طريق رحلتها من العريش للقاهرة، وإعداد الدبابات والجنود، بالرغم من عدم إجادتها للقراءة والكتابة، ولكنها كانت تحفظ الرموز الموجودة على سيارات العدو وترسمها إلى ضابط المخابرات بالسويس.

وأشارت داليا الخطيب إلى شفرة كانت ترسلها المجاهدة فرحانة سالم إلى المقاومة بنجاح العمليات، حيث كانت ترسل برقية للإذاعة تقول فيها: "أنا أم داوود.. أهدى سلامى إلى إخوانى وإخواتى فى الأراضى المحتلة"، وعند سماع هذه البرقية فى سيناء يتأكد المجاهدون من نجاح العملية.

وأضافت أنه سبق تكريم الشيخة فرحانة سالم من الرئيس الراحل محمد أنور السادات، ومنحها نوط الامتياز من الطبقة الأولى لدورها الكبير فى مساندة القوات المسلحة أثناء حرب أكتوبر 1973.